مفاجأة...هند رستم زارت حسن الامام ليلا بعد منتصف الليل فأنقذته من الطلاق..!!


Duration = 01:43

Related Videos

Description

العلاقة التي كانت بين «مارلين مونرو الشرق» هند رستم وبين المخرج حسن الإمام لم تكن من وجهة نظر البعض علاقة فنية فقط، بل اتهمتهما عدة أقلام صحفية في منتصف الخمسينيات بأنها علاقة عاطفية توشك أن تعصف بالحياة الزوجية المستقرة للمخرج الخجول. هند وفقًا لما جاء بمجلة «الموعد» عام 1955، ألقت هند بشباكها حول الإمام من أجل تحقيق شهرة فنية لا تتماثل مع موهبتها المحدودة، ولكنها استطاعت بجمالها الصارخ إقناعه بموهبتها فتكفل بإنتاج وإخراج عدة أعمال لها، بل وقام بكتابة فيلم «بنات الليل» خصيصًا لها في نفس العام. الفنانة الجميلة أنست الإمام زوجته «نعمت»، والتي كان يطلق اسمها على جميع بطلات أفلامه، ولكن بعد أن تعرف إليها نسي هذا الاسم تمامًا وخسر سمعته واستقراره العائلي. واختتم المقال بموقف مثير للدهشة؛ حيث ذهبت هند ذات ليلة إلى منزل حسن الإمام، قائلةً لزوجته: «أريد أن أقول لك يا سيدتي أن أولاد الحرام يشيعون بأني تزوجت زوجك حسن وأنا أقسم لك بأن هذا الخبر غير صحيح!» وبقيت تؤكد طوال 3 ساعات أن العلاقة بينهما لا تتعد العلاقة الفنية والصداقة فقط، والزوجة تسمع ولا تجيب. وفي النهاية قامت زوجة المخرج الكبير وفتحت لها الباب، وهزت رأسها مودعةً دون أن تقول حتى «مع السلامة»، ومنذ تلك اللحظة عاد حسن الإمام إلى بيته وفنه؛ حيث انهالت عليه عروض العمل من كل جانب. «عجايب يا زمن» هو آخر تعاون فني بين هند والإمام وكان عام 1974، وذلك قبل اعتزالها الفن في نهاية السبعينيات.
For copyright or any other issue, please consult YouTube as per their Service Terms in C section of 6.