مراحل نمو الجنين في بطن أمه بالأسابيع


Duration = 02:41

Related Videos

Description

الجنين يَمرّ الجنين أثناء فترة الحمل بعدة تغيرات حتى يصبح مستعداً لعملية الولادة، والتي تبلغ تسعة أشهر، أو 280 يوماً، أو أربعين أسبوعاً، وقد قسّم الخُبراء الحمل إلى عدّة مراحل أطلقوا عليها مراحل الحمل، وتنقسم لثلاثِ مراحل؛ وهي: المرحلة الأولى، والتي تبتدئ من الأسبوع الأول وحتى الأسبوع الثالث عشر، والمرحلة الثانية من الأسبوع الرابع عشر إلى أواخر الأسبوع السابع والعشرين، والمَرحلة الثالثة والأخيرة تستمرّ من الأسبوع الثامن والعشرين وحتى الأربعين.مراحل نمو الجنين في بطن أمه بالأسابيع الأسبوع الأول: يعد اليوم الأول من الدورة الشهرية مع العلم أنّه لم يتم الحمل بعد، لكن هذه الطّريقة الصّحيحة لحِساب الحَمل، ويُوصى بأخذ حوالي 400 غرامٍ من حُبوب حمض الفوليك بشكلٍ يومي؛ لتوخّي خطر إصابة الجنين بالعمود الفقري المشروم. الأسبوع الثاني: يبتدئ عمل البُويضات؛ فبعد عمليّة الجماع تصل إليها حوالي 250 نطفة لتلقيحها. الأسبوع الثالث: تكون البويضة قد تخصّبت وتبدأ الكرموسات بالانقسام فتطرأ التغيّرات على البويضة. الأسبوع الرابع: تصل البُويضة لجدار الرحم وتنغرس به، وتُلاحظ هنا مجموعةٌ من التغيّرات تطرأ على الرحم فيتوسّع ويتمدد، ويكون الطفل فيها عبارة عن تجمعات لأغشية حية تتواجد داخل كيس. الأسبوع الخامس: تبدأ عوارض التعب للحامل وتمر بمجموعة من التغيرات الهرمونية وهو ما يطلق عليه فترة الوحم، ويبلغ طول الطفل نصف سنتيمتر. الأسبوع السادس: يتكوّن الحبل السري للجنين، ويبتدئ قلبه بالنبض، ويُلاحظ تشكّل الرأس الذي يبلغ طوله حوالي 2 سم، وتشعر الحامل بالغثيان والدوخة، وتزداد عدد مرات ذهابها للحمام. الأسبوع السابع: يزداد وزن الحامل وخاصّةً عند منطقة الخصر، وتشعر بمجموعةٍ من التغيّرات المزاجية وتزداد حدّة العصبية لديها. الأسبوع الثامن: يلاحظ ازدياد وزن الجنين، ويكتمل نمو إعضائه الداخلية، وهنا يجب الحرص على مُراجعة الطبيب بشكل مستمر. الأسبوع التاسع: يصل وزن الجنين إلى أربعة غرامات، وتتشكّل القدمان واليدان. الأسبوع العاشر: يصل الجنين لمرحلة تَجاوز الخطر، ويَزداد حجمه، ويزداد عدد مرّات ذهاب الحامل للحمام، ويزداد حجم ثديها. الأسبوع الحادي عشر: يبدأ قلب الجنين عمله بضخ الدم، وترتفع درجة حرارة الأم عن المعدل الطبيعي، فتشعر بالحرارة في مناطق الأطراف. الأسبوع الثاني عشر: يزداد وزن الحامل مع تلاشي عَوارض الغثيان. الأسبوع الثالث عشر: يلاحظ نمو الشعر للجنين مع ازدياد واضح بالوزن. الأسبوع الرابع عشر: تشعر الأم بالنشاط والراحة وتكون قد تخطت الثلث الأول من الحمل. * الأسبوع الخامس عشر: تبتدئ الزغطة (الفواق) للجنين. الأسبوع السادس عشر: تشعر الأم بحركة جنينها. الأسبوع السابع عشر: تعاني المرأة الحامل من كثرة التعرّق؛ نتيجة ارتفاع درجة حرارتها عن المعدّل الطبيعي وتنشط الدورة الدموية. الأسبوع الثامن عشر: تُصاب الحامل بالأرق، وتجد صعوبةً أثناء النوم، وتبدأ براعم الجنين بالتكوّن. الأسبوع التاسع عشر: يزداد وزن الحامل، وخاصّةً في مناطق البطن والأرداف. الأسبوع العشرون: يلاحظ ظهور البطن بشكل بارز للخارج؛ نتيجة ضغط الرّحم على الرئتين. الأسبوع الواحد والعشرون: تستطيع الأم تمييز ما إذا كان جنينها نائماً أم مُستيقظاً من خلال حركته. الأسبوع الثاني والعشرون: تورّم واحمرار اللثة، ويُصبح الجنين قادراً على الشعور بما تُحيط به من مؤثّرات. الأسبوع الثالث والعشرون: يَبلغ وزن الجنين حوالي 500 غرامٍ. الأسبوع الرابع والعشرون: يُمكن تمييز نَبضات قلب الجنين بِواسطة السمّاعة الطبية. الأسبوع الخامس والعشرون: يلاحظ كثرة تبول الحامل. * الأسبوع السادس والعشرون: يوصى بالتحضير لمتطلبات الطفل قبل قدوم المَراحل القادمة، ويتّصف جسم الجنين بكثرة التجعد. * الأسبوع السابع والعشرون: يصل طوله إلى حوالي 35 سم، ووزنه إلى 900 غرام. * الأسبوع الثامن والعشرون: تقوم الحامل بفحص الدم؛ للتأكّد من أن دم الجنين يناسبها. * الأسبوع التاسع والعشرون: تُلاحظ الزغظة بشكل كبير للجنين. * 'الأسبوع الثلاثون: صعوبة التنفس للحامل ويزداد شعورها بالتعب والثقل. * الأسبوع الواحد والثلاثون: تخفّ حركة الجنين. الأسبوع الثاني والثلاثون: يأخذ الجنين وضعية تجعله مستعداً للولادة؛ فيتجه رأسه نحو الأسفل باتجاه عنق الرحم، وقدماه للأعلى. الأسبوع الثالث والثلاثون: يشعر الطفل بكل ما يحيط من حوله من مؤثّرات بين الضوء والظلمة. الأسبوع الرابع والثلاثون: يصل طول الجنين إلى 45 سم. الأسبوع الخامس والثلاثون: تُعاني الحامل من الأرق، وينصح بوضعها وسادة تحت قدميها أثناء النوم. الأسبوع السادس والثلاثون: يبدأ عنق الرحم بالتوسع؛ لذلك يجب زيارة الطبيب بشكل أسبوعي للتحقق من مدى التوسع. الأسبوع السابع والثلاثون: يلاحظ ازدياد وزن الجنين 100 غرام كل ثلاثة أيّام، مما يؤثّر على مستويات الحديد عند الأم الحامل. الأسبوع الثامن والثلاثون: قد يُلاحظ نزول السدادة المخاطية، لكنها ليست مؤشّراً على بداية عملية المخاض. الأسبوع التاسع والثلاثون: تبدأ عملية انقباضات الرحم. الأسبوع الأربعون: يمكن أن تتمّ عمليّة الولادة وخروج الجنين في أي لحظة.
For copyright or any other issue, please consult YouTube as per their Service Terms in C section of 6.